Rss

site Casablance

المدينة
رجوع

برنامج تغطية أولويات مدينة الدارالبيضاء الكبرى

الدار البيضاء، مقاربة على 3 مراحل

استجابة لتوجيهات الخطاب الملكي السامي بتاريخ 11 أكتوبر 2013 ، وضعت إجراءات متكاملة للتفكير عبر ثلاث مراحل كبرى :

  • إرساء تشخيص لأهم الأولويات و تقييم شامل لمشاكل المدينة؛
  • بلورة برامج ذات أولوية تنفذ سنة 2014
  • إطلاق تفكير حول الآفاق والتوجهات الاستراتيجية للمدينة على المدى المتوسط والبعيد : 2030

تفكير استراتيجي على المدى البعيد « الدار البيضاء 2030 »

  • طموح ملكي : جعل مدينة الدار البيضاء قطبا ماليا دوليا؛
  • منتدى للمقارنة مع كبريات العواصم العالمية مطلع مارس؛
  • إصدار توصيات مجموعات التفكير الثمانية متم مارس؛
  • استشارة كافة الفاعلين بالمدينة والجهة (منتخبين، مجتمع مدني، فاعلين اقتصاديين، إدارات ومقاولات عمومية)؛
  • استشارة المواطنين (تجربة مدينة مراكش).

إجراءات هيكلية لتأهيل مدينة الدار البيضاء على المدى المتوسط :

  • الدار البيضاء مدينة بدون صفيح؛
  • إنهاء مخططات تمويل وإطلاق المشاريع الهيكلية (المترو، الشبكة الجهوية السريعة «RER»، تمديد شبكة الطرامواي، إدماج شبكة الحافلات مع الطرامواي، مصنع تثمين النفايات المنزلية، الملعب الكبير، الطرق، والطرق السيارة....)؛
  • إنجاز مناطق الأنشطة واللوجستيك )خاصة زناتة( من أجل تشجيع الاستثمار؛
  • دعم القطب المالي للدار البيضاء (الشق المؤسساتي والشق التعميري داخل مدينة  أنفا)؛
  • إعادة هيكلة وإصلاح مطار محمد الخامس بوابة الدخول إلى مدينة الدار البيضاء؛
  • تفعيل الجهوية الموسعة (الإطار التشريعي من أجل حكامة جيدة).

الإجراءات الملتزم بها على المدى القصير

  • بلورة برنامج وتدابير واضحة وسريعة الإنجاز سنة 2014 من أجل منح مصداقية لهذه الخطوة بغية الحظوة بانخراط المواطنين ومجموع الفاعلين؛
  • كسب ثقة المقاولات والمستثمرين عبر تأهيل المناطق الصناعية المتواجدة، وتبسيط المساطر (الشباك الوحيد)، ووضع إطار للتشاور (اللجنة الجهوية لمناخ الأعمال)؛
  • تحسين الحكامة الجهوية : إحداث مجموعة الجماعات، إحداث شركات جديدة للاقتصاد المشترك، تحيين القرارات البلدية (ألوان الواجهات، احتلال الملك العمومي، النظافة، تنقل عربات الوزن الثقيل وشاحنات التسليم، منع
  • الحيوانات بالمناطق الحضرية.....) اعتماد فلسفة ومساطر المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في منح دعم الجماعات الترابية للجمعيات؛ تعزيز المساواة في تطبيق القوانين والتشريعات بالفضاء العمومي (الاحتلال العشوائي للملك العمومي، تنظيم الباعة الجائيلين، البناء العشوائي....).

إطلاق مسلسل استشاري وأفقي

عبأت مختلف المراحل، التي نظمت على شكل منصة للتشاور، جميع الفاعلين بالمدينة:

  • ارتكز تشخيص وبلورة برنامج تغطية الأولويات مدينة الدارالبيضاء الكبرى، على معطيات ميدانية للفاعلين العمليين، وبالأخص:
    • مجلس الجهة؛
    • مجالس العمالات، والجماعات، والمقاطعات؛
    • المجتمع المدني؛
    • فاعلين إقتصاديين؛
    • إدارة و شركات عمومية؛
    • شركات التنمية المحلية؛
  • انتظمت الرؤية الاستراتيجية على المدى المتوسط والبعيد حول 8 مجموعات للتفكير، حدد تاريخ إصدارها للتوصيات في نهاية مارس 2014.